Bitcoin roulette

القائمة الرئيسية

الصفحات


إسم و مدينة: أصل تسمية مدينة القنيطرة

 اصل تسمية مدينة القنيطرة


إن كلمة القنيطرة تصغير لكلمة "القنطرة" ، و يعود أصل هذه التسمية إلى أحد أولياء الصوفية، و هو الشيخ السيد العربي بن محمد بن جعفر بن أبي بوجمعة الركراكي، بعث برسالة في أواخر القرن 17م، حث فيها سكان هذه الناحية خاصة عامر المهدية، و ذلك لإطلاق اسم القنيطرة على بانيها، و هو القائد المخزني "علي أوعدي"، أي قنطرة علي أوعدي، كما طلب إطلاق اسم "علي أوعدي" على القصبة أيضا، و هكذا تفاعل الإسمان "قنطرة علي وعدي" و "قصبة علي وعدي" و أصبح يسمى الحيز الجغرافي لكل من هذين الاسمين باسم "القنيطرة". «و يفهم من هذا كله، أن القائد المخزني "علي أوعدي" أنشأ القنطرة لتسهيل عملية عبور القوافل التجارية و كذلك الحركات المخزنية في اتجاه العاصمة فاس أو في اتجاه سلا كما أنه أقام قصبة في مكان غير بعيد من القنطرة لإقامته و إقامة الحامية العسكرية، ونستشف من بعض الإشارات التي وردت هنا و هناك أن السكان استقروا حول "قصبة علي أوعدي" و اتخذوا خياما لصيد سمك الشابل بالنهر و كان "علي أعدي" يشرف على جمعه و تسويقه و الملاحظ أن أغلب هؤلاء السكان من عامر الحوزية ـ و أولاد سلامة و المناصرة .
و للإشارة فالقنطرة قد تم تدميرها من طرف السلطات الإستعمارية الفرنسية سنة 1928 تحت إشراف المهندس Ferras لتشييد خط للسكة الحديدية يربط بين القنيطرة وسيدي قاسم.
محتويات الموضوع