القائمة الرئيسية

الصفحات

المملكة المغربية تشرع في إجلاء العالقين بإسبانيا وتركيا وفرنسا بهذه الشروط



المملكة المغربية تشرع في إجلاء العالقين بإسبانيا وتركيا وفرنسا بهذه الشروط


كشف وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج؛ ناصر بوريطة، عن موعد الشروع في عملية ترحيل المغاربة العالقين بالخارج؛ بعد انتشار فيروس كورونا وإغلاق الحدود بين الدول، خاصة من دول إسبانيا وتركيا وفرنسا ودول الخليج العربي.

وقال بوريطة، خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، إن المغرب سيبدأ في عملية ترحيل المغاربة العالقين بإسبانيا، في الساعات القليلة المقبلة”، مشيرا إلى أن “العملية ستتسع بعد ذلك؛ لتشمل كل من تركيا وفرنسا ودول الخليج العربي ودول إفريقيا، في احترام صارم لتدابير السلامة الصحية”.

وأوضح وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، في الجلسة المنعقدة يومه الثلاثاء 09 يونيو الجاري، أن “هناك تحضيرات من أجل ترحيل المغاربة العالقين بإسبانيا؛ خاصة بالجزيرة الخضراء ومدريد وكتالونيا وبلاد الباصك”، معتبرا أن ذلك “سيجرى عبر جدولة زمنية وترتيبات معينة”.

وأكد المتحدث، أن هذه العملية ستتم عبر شروط معينة، حيث “ستهم العملية بالأساس المواطنين الذين غادروا المملكة بتأشيرة قصيرة الأمد؛ لأغراض عائلية أو إدارية أو سياحية أو علاجية”، موضحا أن “هذه العملية لا تشمل الأشخاص الذين غادروا المغرب على أساس وثيقة إقامة دائمة أو موقتة”.

وخلص بوريطة، إلى أن “هذه العملية ليس لها سقف معين، حيث ستبقى المملكة حريصة على ملائمة عدد المستفيدين مع القدرات الوطنية المتاحة وجاهزية الظروف لضمان عودة آمنة للمرحلين”، مشددا على أن العملية تهم في المرتبة الأولى الأشخاص في وضعية هشاشة اقتصادية واجتماعية أو صحية”.