القائمة الرئيسية

الصفحات

بعد إجراءه لعملية جراحية.. طاقم طبي مغربي وكفاءات أجنبية تسهر على الرعاية الصحية جلالة الملك محمد السادس


بعد إجراءه لعملية جراحية.. طاقم طبي مغربي وكفاءات أجنبية تسهر على الرعاية الصحية جلالة الملك محمد السادس





بعد إجراءه لعملية جراحية.. طاقم طبي مغربي وكفاءات أجنبية تسهر على الرعاية الصحية للملك محمد السادس
أعلن الفريق الطبي الخاص بالملك محمد السادس، مستهل الأسبوع الجاري، عن خبر خضوع عاهل البلاد لعملية جراحية على مستوى القلب كللت بالنجاح يوم الأحد المنصرم داخل مصحة القصر الملكي بالرباط.

ومنذ أن تم الإعلان عن خبر نجاح العملية الجراحية التي خضع لها الملك محمد السادس، والمواطنون المغاربة يتساءلون عن هوية الفريق الطبي المكلف برعاية صحة عاهل البلاد، لاسيما وأن ضمنهم كوادر طبية مغربية.

وتبعا لذلك، بحث بسيط يكفي للإطلاع على المسار المهني المتميز والحافل بالإنجازات الذي بصم عليه أطباء الملك محمد السادس سواء كممارسين فعليين لمهنتهم أو كمشرفين على مؤسسات صحية مرموقة.

واستنادا للبلاغ الصادر عن الفريق الطبي، يشرف على صحة الملك محمد السادس كل من الأساتذة عبد العزيز الماعوني، وأوليفييه توماس، وأوليفييه دوبورغ، وعلي الشايب، ولحسن بليماني.

فالدكتور عبد العزيز الماعوني، الذي أَلِفَ الاشتغال إلى جانب الملك محمد السادس، يعتبر إطارا طبيا مشهود له بالكفاءة العالية، وذلك راجع للتجربة النظرية والتطبيقية التي راكمها في مجال الطب، سواء كطبيب أو كعميد سابق لكلية الطب بفاس.

ويضم ذات الفريق طبيبين عسكريين قادتهما كفاءتهما إلى ولوج القصر الملكي عن جدارة واستحقاق، ويتعلق الأمر بكل من الدكتور علي الشايب الأخصائي في أمراض القلب والشرايين بالمستشفى العسكري بالرباط، وأيضا الدكتور لحسن بليماني، وهو أستاذ التعليم العالي بكلية الطب والصيدلة بجامعة محمد الخامس الرباط.

وفي سياق متصل، تشتغل الخبرات المغربية في اتساق تام مع كوادر أجنبية ضمن ذات الفريق الموكولة له مهمة الإشراف المباشر على صحة الملك محمد السادس، وفي مقدمتهم الدكتور أوليفييه توماس من أشهر أطباء فرنسا المتخصصين في أمراض القلب والأوعية الدموية، وله تجارب طبية واسعة في فرنسا وخبرة تزيد عن 25 عاماً في مجال تخصصه، ناهيك عن الدكتور أوليفيي ديبورك، وهو أخصائي أمراض القلب والأمراض الوراثية وأحد أشهر أطباء باريس، ويعمل أساساً في مستشفى “Ambroise Paré à Boulogne-Billancourt”.

ويذكر أن الملك محمد السادس خضع نهاية الأسبوع المنصرم إلى عملية جراحية بعد ظهور اضطراب على مستوى القلب والتي كللت بالنجاح بمصحة القصر الملكي بالرباط.