القائمة الرئيسية

الصفحات


مراكش.. جدرية معبرة يتوسطها ملك البلاد “محمد السادس” اعترافا بدوره الريادي في تدبير أزمة كورونا بالمملكة


مراكش.. جدرية معبرة يتوسطها ملك البلاد “محمد السادس” اعترافا بدوره الريادي في تدبير أزمة كورونا بالمملكة

لازلت مظاهر الإحتفال والاعتراف بالجميل تجاه الجهود المبذولة من طرف السلطات وبقيادة ملك البلاد محمد السادس، والذي بفضل توجيهاته استطاع المغرب أن يتحكم في الوضعية الوبائية وأن يتجنب وقوع الكارثة.

وقد شهد حي المحاميد بمدينة مراكش، على غرار مدينة أكادير، إنشاء جدرية معبرة من طرف الفنان جمال الفصايصي، يتوسطها ملك البلاد وبجنباته قوات الأمن بأنواعها والأطر الطبية وكذا ممثلي الوقاية المدنية وأصحاب النظافة والصحافة، اعترافا من صاحب اللوحة ومن الجمعية التي تبنت الفكرة، بالمجهودات الجبارة التي بذلها هؤلاء ابان فترة الحجر الصحي ولازالو الى الان يبذلونها في ظل حالة الطوارئ التي تشهدها المملكة بسبب كورونا.


وقد نجحت السلطات الأمنية والصحية والعسكرية في تدبير جائحة كورونا، بفضل التوجيهات الملكية السامية، والذي سارع إلى الاعلان عنها مباشرة بعد بداية تفشي فيروس كورونا بدول مجاورة، ما جعل كبريات الصحف والمجلات العالمية تتحدث عن تجربة المغرب في التصدي لهذه الجائحة التي أودت بحياة العديد من الأشخاص عبر العالم.