القائمة الرئيسية

الصفحات

الباجدة يدق طبول الحرب يا حنا يا الوطن


الباجدة يدق طبول الحرب يا حنا يا الوطن


الباجدة يدق طبول الحرب يا حنا يا الوطن

العثماني: تصيُّد أخطاء "البيجيدي" لانتقاده يشوش على الوطن


اعتبر رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية؛ سعد الدين العثماني، أن “تصيد أخطاء قيادات حزب العدالة والتنمية، من أجل انتقادهم والتهجم عليهم؛ لا يخدم مصالح الوطن، وإنما يشوش عليه”، مشيرا إلى أن “هناك جهات تشوه وتضر بالوطن، فقط من أجل التهجم على العدالة والتنمية”.
وأوضح العثماني، خلال كلمته في افتتاح ملتقى الصحراء، المنظم من طرف شبيبة العدالة والتنمية بجهات الصحراء، أن “التهجم على “البيجيدي” لا يخدم الوطن؛ بل يشوش عليه”، مردفا أن “هناك بعض الجهات “ماعندها غرض”، يمكن أن تشوش على الوطن وتشوهه وتضر به، فقط من أجل الهجوم على العدالة والتنمية”.

وأكد المتحدث، في الملتقى المنظم عن بعد أمس السبت 04 يوليوز الجاري، أن “الهجمات التي يتعرض لها “البيجيدي” هذه الأيام، هي حملة ظالمة، مستمرة، متعددة الأوجه وشرسة أحيانا”، لافتا إلى أن “هذه الهجمات تتضمن إتهامات مجانية والتضخيم من خلال استغلال أخطاء بشرية، و”حنا بشر كتكون عندنا أغلاط”.

وشدد الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، على أن “هدف هذه الحملات المستمرة، هو الهجوم بطريقة ظالمة على حزب يترأس الحكومة وعددا كبيرا من الجماعات الترابية”، مسترسلا “منهج العدالة والتنمية يقوم على أن الوطن ومصالحه ومواطنيه أولا، قبل أن ننظر إلى المصالح الحزبية أو غيرها”.
وخلص العثماني، إلى أنه “يحس في بعض الأحيان، أن هذه الهجمات تشعر بعضا من أعضاء الحزب وأعضاء الشبيبة بالهزيمة النفسية، وأصبحوا يشكون في أنفسهم وفي الهيئات التي ينتمون إليها وقياداتها”، داعيا مكونات حزبه إلى “الشعور بالفخر والإعتزاز والقوة، بما حققه الحزب داخل الساحة السياسية، خاصة أن الهزيمة لا تأتي إلا من داخل نفس الإنسان”، وفق المتحدث.