Bitcoin roulette

القائمة الرئيسية

الصفحات


 جريمة بشعة: صاحب ضيعة فلاحية يقتل طفلا يشتغل راعيا عنده بعد  غالبه النوم


جريمة بشعة: صاحب ضيعة فلاحية يقتل طفلا يشتغل راعيا عنده بعد  غالبه النوم


اهتزت جماعة أولاد بوريمة التابعة لإقليم جرسيف أول يوم أمس على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها طفل لم يتجاوز عمره 12 سنة، على يد مشغله  صاحب ضيعة فلاحية.


و ذكرت مصادر محلية، أن الطفل الميلود،  الذي ينحدر من منطقة تالسنيت بإقليم فجيج، كان يشتغل راعيا للغنم، من أجل تقديم العون لأسرته الفقيرة.


و يوم الواقعة، بينما أحس بالتعب في ظل العمل المضني، توجه نحو ظل شجرة ليرتاح قليلا من شدة العطش وحر الشمس وتعب الصيام، فغالبه النوم ولم ينتبه إلى القطيع الذي توجه إلى حقل شعير، ليستيقظ على صراخ مشغله، الذي عرضه لعنف خطير، لم ينفع معه توسله وبكاءه الشديد، حتى أزهق روحه وهو يتعرض للعنف.



 

و لم تتوقف المأساة عند هذا الحد، بل عمد مشغله إلى محاولة التستر عن فعله الشنيع، فقام بوضع خيط في شجرة مجاورة، وعلق به جثة الطفل، وتوجه للتبليغ عن انتحاره، لكن خيوط الجريمة سرعان ما انكشفت، بعدما حل عناصر الدرك بعين المكان، ليكتشفوا أن الأمر يتعلق بجريمة قتل وليس بحادثة انتحار، خاصة مع وجود أثار ضرب على جثة الطفل الضحية، ليشرعوا في استنطاق الشخص الذي أبلغ عن الواقعة، والذي لم يكن سوى صاحب قطيع الأغنام الذي كان يشتغل الطفل راعيا عنده.

تعليقات

محتويات الموضوع