القائمة الرئيسية

الصفحات

دعوى استعجالية للقضاء الاسباني لسحب جواز سفر زعيم البوليساريو و وضع سوار إلكتروني في يديه تجنبا لهروبه من إسبانيا

 

دعوى استعجالية للقضاء الاسباني لسحب جواز سفر زعيم البوليساريو و وضع سوار إلكتروني في يديه تجنبا لهروبه من إسبانيا


دعوى استعجالية للقضاء الاسباني لسحب جواز سفر زعيم البوليساريو و وضع سوار إلكتروني في يديه تجنبا لهروبه من إسبانيا


 بعد مرور ساعات قليلة على انتشار خبر احتمال هروب زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي من إسبانيا كما دخل إليها متسللا، حتى سارعت حقوقيون صحراوين من أصحاب الشكايات المقدمة ضده للمطالبة بسحب جواز سفره واتخاذ تدابير نوعية لتحديد مكانه.


و أكدت جريدة okdiario الإسبانية الخبر، و ذكرت بأن دفاع أعضاء الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، تقدموا بدعوى عاجلة للقضاء الإسباني من أجل سحب جواز سفر زعيم جبهة البوليساريو ابراهيم غالي.


و أضافت الجريدة، بأن دفاع الضحايا تقدموا لمحكمة التحقيق المركزية رقم 5، موضحين بأن المتورط الرئيسي في عمليات التعذيب يحاول الفرار بنفس الطريقة التي دخل بها.


وقالت هيئة الدفاع ضحايا التعذيب بجبهة البوليساريو، بأن سحب جواز السفر من زعيم البوليساريو، يشكل إجراء احترازي لضمان مثوله أمام المحكمة الإسبانية العليا بمدريد، يوم 1 يونيو.


كما طالبت الدعوى الاستعجالية، الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، التي كانت من بين أطراف الشكايات المقدمة ضد غالي، وضع غالي تحت مراقبة الشرطة من خلال وضع سوار إلكتروني في إحدى يديه للتعرف على مكانه عن بُعد في جميع الأوقات”.


وفي ذات السياق، أكد القيادي بجبهة البوليساريو سالم لبصير، في تصربح لنفس الجريدة بأن زعيم الجبهة لم يمثل امام المحكمة ولن يدلي بأي شهادات، وهو مايشكل تحديا للقضاء الإسباني