القائمة الرئيسية

الصفحات

شرطية مزورة تستخلص الغرامات..تستهدف المحلات التجارية و تهدد الزبناء بالاعتقال لعدم ارتداء الكمامة

 

شرطية مزورة تستخلص الغرامات..تستهدف المحلات التجارية و تهدد الزبناء بالاعتقال لعدم ارتداء الكمامة


شرطية مزورة تستخلص الغرامات..تستهدف المحلات التجارية و تهدد الزبناء بالاعتقال لعدم ارتداء الكمامة


أطاح كمين لعناصر الدائرة الأمنية التشارك بالبيضاء، أول أمس (الخميس)، بشرطية مزورة متلبسة بتسلم غرامات من مواطنين، بعد التهديد باعتقالهم لعدم وضعهم الكمامات الواقية من كورونا المستجد.


و ذكرت “الصباح”، أن الموقوفة تبين بعد تنقيطها أنها قاصر، وهو ما أثار استغراب عناصر الشرطة، بحكم أن جسدها وصوتها  يوحيان أنها في أواخر العشرينات من العمر، فأحيلت بعد إنجاز محضر الإيقاف على الشرطة القضائية للبرنوصي، حيث وضعت تحت المراقبة القضائية، من أجل تعميق البحث معها بتعليمات من النيابة العامة.


ونهجت الموقوفة حيلة ذكية للإيقاع بضحاياها، إذ كانت تحمل دفتر وصل بالأداء تحصلت عليه في ظروف مشبوهة، وتستهدف المحلات التجارية بالمنطقة، حيث يغفل مسيروها وزبناؤهم ارتداء الكمامات، فتخاطبهم بلغة فضة، مستغلة صوتها الخشن وتوبخهم بشكل صارم، قبل أن توهمهم أنها شرطية و تخيرهم بين الاعتقال و تسديد الغرامة.


وأكدت المصادر، أن الموقوفة نجحت في الإيقاع بالعديد من الضحايا بشكل يومي، إذ كانوا يسلمونها مبالغ مالية تتراوح ما بين 200 درهم و400، خوفا من اعتقالهم وإحالتهم على النيابة العامة.


إلا أن ابتزاز المتهمة بشكل يومي لضحاياها، أدخل الشكوك لدى العديد منهم، فاكتشفوا في ما بعد أنهم ضحايا نصب محكم، وتقدموا بشكايات إلى مسؤولي الأمن، الذين تفاعلوا معها بشكل جدي وجندوا مخبرين، من أجل تحديد هويتها ومراقبة تحركاتها.


ومكن الاستنفار الأمني من اعتقال المتهمة في حالة تلبس، بعد أن توصل رئيس الدائرة الأمنية التشارك إلى أن الشرطية المزورة عادت لابتزاز المواطنين ومالكي المحلات التجارية، وأنها استخلصت مبالغ مالية من بعضهم، بحجة عدم ارتداء الكمامة. وحاولت المتهمة الفرار بعد افتضاح أمرها، إلا أن العناصر الأمنية نجحت في محاصرتها وإجبارها على الاستسلام.


ومن المرجح أن تحيل الشرطة القضائية للبرنوصي الشرطية المزورة، اليوم (السبت)، على وكيل الملك بالمحكمة الزجرية، إذ توجه لها تهم انتحال صفة ينظمها القانون والنصب والابتزاز.