القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل.. المحكمة تدين محارب التطبيع مع الكيان الإسرائيلي بالحبس و الغرامة


المحكمة تدين محارب التطبيع مع الكيان الإسرائيلي بالحبس و الغرامة
بعد اعتقاله منذ أسبوعين بتهمة الاعتداء الجسدي على رجل سلطة برتبة قائد ،قضت المحكمة الإبتدائية بمدينة الراشيدية، بإدانة أحمد ويحمان، رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، بشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 2000 درهم.
بدأت ملابسات القضية خلال تنفيذ ويحمان ورفاقه، بحسب بلاغ للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع، لاحتجاجات ضد مشاركة شركة إسرائيلية في المعرض الدولي للتمور بأرفود، حيث كانت تعرض منتجاتها.
وخاض حقوقيون، ونشطاء مناهضون للتطبيع، وقفة احتجاجية أمام المحكمة الابتدائية في مدينة الراشيدية، قبيل انطلاق ثاني جلسات محاكمة الناشط أحمد ويحمان، بعدما قررت النيابة العامة متابعته في حالة اعتقال، على خلفية توقيفه من قبل عناصر الدرك الملكي في أرفود.
ورفع المتظاهرون صور ويحمان، كما رددوا شعارات تندد بـ”استمرار التطبيع مع الكيان الصهيوني بالمغرب”، وحجتهم منتجات الشركة الإسرائيلية المعروضة بأحد أروقة المعرض الدولي للتمور بأرفود.