القائمة الرئيسية

الصفحات

برلماني من العدالة والتنمية : أخنوش جشع وما يفعله مع الحسنية استغلال بشع


برلماني من العدالة والتنمية : أخنوش جشع وما يفعله مع الحسنية استغلال بشع

عَلَّق النائب البرلماني وعضو المجلس الوطني لشبيبة العدالة والتنمية؛ الحسين حريش، على مبادرة رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار؛ عزيز أخنوش، المتمثلة في توفير ما يقارب 30 حافلة لنقل جماهير حسنية أكادير مجانا، لحضور مباراة الفريق السوسي ضد المغرب التطواني بمدينة مراكش.
وقال حريش؛ في تصريح لـ”آشكاين”، “أخنوش  بيزنسمان جشع، وما يفعله مع الحسنية استغلال بشع”، مشيرا إلى أنه “من البلادة تكرار نفس الشيء؛ وانتظار نتائج مختلفة، فلن يحصد أخنوش إلا ما حصده إلياس العمري، ونحن نتذكر جيدا كيف سَيطر “البام” على جُلِّ الفرق المغربية، وكيف صنعت لإلياس لقاءات خاصة مع المنتخب المغربي ومدربه لتلميع صورته”.
واعتبر عضو المجلس الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، أن “السياسيين كانوا دائما يَسعون إلى التقرب من جماهير كرة القدم؛ من أجل إستغلالهم”، لكن؛ يضيف المتحدث أن “ذلك يفشل دائما، لأن الجماهير؛ كما يقول “غوستاف لوبون” يحركها اللاوعي الجماعي، الذي يطغى عليه التمرد واللاعقلانية”.
وأكد محدث “آشكاين”، أن “جماهير حسنية أكادير ذكية، ولكل فرد في الجمهور اختياراته وتوجهه الايديولوجي والسياسي، ويجمعهم حب الحسنية”، مشدّدا على أن “أخنوش يريد تفرقة الجماهير، يريد الغلة، يريد كل شيء دفعة واحدة، ويعتقد أن المال يستطيع فعل كل شيء”، لافتا إلى أنه “يكرر نفس الأخطاء، وسيجني نفس النتائج، سينال مصير البصري في يوم من الأيام”.
“أتمنى ألا يتسبب أخنوش في أن يكون مصير الحسنية هو ذاته مصير نهضة سطات”، يسترسل النائب البرلماني، الذي يؤكد أن “الفرق الكروية في المغرب؛ هي جزء من هوية المدن، وترفض الاحتكار والسيطرة وتفضل الموت على أن تكون تابعة”، مردفا أن المستفيد من هذا كله؛ هو أخنوش، لأنه “يضع إشهار شركته على مساحة واسعة بقميص النادي، مقابل مساحة إعلانية صغيرة جدا لمجلس الجهة، علما أن الجهة تمنح الفريق أزيد من مليار سنتيم، بينما لا يتعدى دعم شركة أخنوش للفريق 80 مليون سنتيم”، وفق المتحدث