القائمة الرئيسية

الصفحات

زيارة ملكية مباركة مرتقبة ترفع "التأهب" في مدينة أكادير


زيارة ملكية مرتقبة  ترفع "التأهب" في مدينة أكادير

زيارة ملكية مرتقبة  ترفع "التأهب" في مدينة أكادير


تستعد مدينة أكادير، على امتداد الأيام القليلة الجارية، لاستقبال الملك محمد السادس، الذي يحط رحاله بـ"عاصمة سوس"، خلال الأسبوع الجاري، بغية إعطاء الانطلاقة لعديد المشاريع؛ أبرزها "افتتاح المنطقة الحرة، ومخطط التسريع الصناعي، والبرنامج المندمج لأكادير، فضلا عن تأهيل قصبة أكادير أوفلا، وسوق الأحد، ومشروع تحلية مياه البحر".
وتمضي الاستعدادات بشكل متسارع، في مختلف الأحياء والمدارات الرئيسية للمدينة، حيث زين أغلبها بأشجار النخيل، كما أعيد طلاء العديد من الأرصفة، فيما يشهد مدخل المدينة تحسينات طفيفة، لاقت سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، التي اجتاحتها صور بعض الأماكن التي يجري إصلاحها قبيل أيام عن الزيارة الملكية المرتقبة.
وإلى جانت مدينة أكادير، أوردت مصادر محلية أن الملك محمدا السادس سيزور كذلك منطقة "أشتوكن"، وبالضبط جماعتي "إينشادن" و"إيمي مقورن"؛ وهو ما حتم على رئيسي المجلسين البلدين لأكادير وأشتوكن صالح المالوكي والحسين أزكاغ عدم الحضور إلى البرلمان اليوم الثلاثاء، حسب ما أوردته مصادر برلمانية .