القائمة الرئيسية

الصفحات

بكل افتخار و اعتزاز يفتخر المغاربة بملكهم العظيم


بكل افتخار و اعتزاز يفتخر المغاربة بملكهم العظيم

والواقع أن المغاربة ليفخرون ويعتزون ، وهم يشاهدون ويتابعون جهود وارث سر ملوك العلويين جلالة الملك مولانا محمد السادس سبط الرسول الأمين ، نصره الله وأيده وبارك في عمره ومتعه بالصحة والعافية في الحل والترحال ، وهو يواصل، ليل نهار، العمل الدؤوب من أجل وضع المغرب على سكة القرن الواحد والعشرين، مع ما يتطلبه ذلك من عصرنة وتحديث، عنوانهما تلك الأوراش الكبرى التي أطلقها جلالته في كل أرجاء المملكة وفي ظرف وجيز، حيث همت كل الميادين وجميع الشرائح بدون استثناء، مع التركيز على الفئات التي تعاني من الحرمان والهشاشة.