القائمة الرئيسية

الصفحات

تعبئة متواصلة وراء جلالة الملك محمد السادس نصره الله ..مساهمات إضافية في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كوفيد-19





تتواصل التعبئة في صفوف الشعب المغربي لمحاربة وباء كوفيد-19، وذلك تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه ورعاه  الذي أعلن عن العديد من الإجراءات والمبادرات وضمنها إنشاء الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد.
وفي هذا الإطار، أعلن المجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب مساهمته بمبلغ 4 ملايين و879 ألف و712 درهم في صندوق تدبير جائحة كورونا.
وأوضح المجلس في بلاغ له المبلغ يشمل بالإضافة إلى مساهمة المجلس الوطني لهيئة الموثقين، مجموع التبرعات التي ساهم بها موثقات وموثقي المملكة.
وأضاف أن المساهمات المالية تم تحويلها لفائدة الحساب المالي للصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المحدث تنفيذا لتعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.
وأشار إلى أن هذه الخطوة تأتي "تكريسا للمبادرات التي يقوم بها المجلس الوطني لهيئة الموثقين بالمغرب لدعم الجهود المبذولة من أجل مواجهة تداعيات جائحة “فيروس كوفيد 19″ واثارها السلبية، واستحضارا لقيم التكافل والتآزر والتضامن الوطني."
وبهذه المناسبة، يضيف البلاغ، توجه المجلس الوطني للموثقين، رئيسا وأعضاءً، بالشكر والامتنان لكل موثقات وموثقي المملكة على انخراطهم الطوعي في هذه المبادرة النبيلة وتفاعلهم الإيجابي تجسيدا لقيم المواطنة المسؤولة.