القائمة الرئيسية

الصفحات

دعا الملك محمد السادس، نصره الله اليوم الجمعة، الحكومة إلى مراجعة جوهرية و متوازنة للقطاع العمومي.


 دعا الملك محمد السادس، نصره الله اليوم الجمعة، الحكومة إلى مراجعة جوهرية و متوازنة للقطاع العمومي.



دعا الملك محمد السادس، نصره الله اليوم الجمعة، الحكومة إلى مراجعة جوهرية و متوازنة للقطاع العمومي.

و قال الملك في خطاب افتتاح البرلمان اليوم الجمعة ، أن أي نجاح أي خطة أو مشروع، مهما كانت أهدافه، يبقى رهينا باعتماد مبادئ الحكامة الجيدة، وربط المسؤولية بالمحاسبة.

و أضاف : ” يجب أن تعطي مؤسسات الدولة والمقاولات العمومية، المثال في هذا المجال، وأن تكون رافعة للتنمية، وليس عائقا لها. ونظرا للأهمية الاستراتيجية لهذه المؤسسات، فإننا نجدد الدعوة للقيام بمراجعة جوهرية ومتوازنة لهذا القطاع. كما نتطلع للدور الهام، الذي ستقوم به، في هذا المجال، الوكالة التي ستشرف على مساهمات الدولة، وتتبع أدائها”.



و اعتبر أن “نجاح خطة الإنعاش الاقتصادي، والتأسيس لعقد اجتماعي جديد، يقتضي تغييرا حقيقيا في العقليات، وفي مستوى أداء المؤسسات العمومية”.


و دعا ” الحكومة للقيام بمراجعة عميقة لمعايير ومساطر التعيين، في المناصب العليا، بما يحفز الكفاءات الوطنية، على الانخراط في الوظيفة العمومية، وجعلها أكثر جاذبية”.