القائمة الرئيسية

الصفحات

الولايات المتحدة تقترب من بيع أكثر الطائرات المسيرة تطوراً إلى المغرب


 الولايات المتحدة تقترب من بيع أكثر الطائرات المسيرة تطوراً إلى المغرب



كشفت وكالة الأنباء الدولية "رويترز"، مساء اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة الأمريكية تقترب من بيع 4 طائرات مسيّرة من طراز "إم.كيو-9" إلى المغرب.


وأضافت مصادر حصرية لـ"رويترز" أن الولايات المتحدة تفاوض على بيع ما لا يقل عن أربع طائرات بدون طيار كبيرة متطورة للمغرب، وفقًا لثلاثة مصادر أمريكية مطلعة على المفاوضات، ومن المتوقع أن تناقش الصفقة مع أعضاء الكونغرس في الأيام المقبلة.


وأوضحت "رويتزر" أن مصادرها لم تشر إلى ما إذا كانت الصفقة، التي يجري العمل عليها منذ أشهر عديدة، مرتبطة بأي شكل من الأشكال بالاتفاق الذي جرى التوصل إليه بوساطة أمريكية بخصوص تطبيع العلاقات بين الرباط وتل أبيب.


و"إم كيو-9" أو "إم كيو-9 ريبر" (MQ-9 Reaper) هي طائرة بدون طيار متطورة جداً كانت تسمى من قبل "بريداتور بي" (Predator B) تنتجها شركة جنرال أتوميكس الأمريكية، وهي مصممة على أساس "إم كيو-1 بريداتور"؛ ولكنها أكبر منها كثيرا، بغرض استخدامها أيضا كقاذفة للصواريخ في القتال.


وطائرة بدون طيار "أم. كيو.9" مصنعة بمواصفات تكنولوجية عالية، يستخدمها الجيش الأمريكي بكثرة في ضرب أهدافه. وتبلغ تكلفة الطائرة الواحدة منها 56 مليون دولار.


وقالت تقارير متخصصة في الشؤون الدفاعية إن نظام تشغيلها يوصف بالمفترس؛ لأنه يمكّنها من القيام بأكثر من مهمة، أي المراقبة والاستطلاع وتوزيع المعلومات ومهاجمة الأهداف، فضلا عن قدرة التحمل الكبيرة.

محتويات الموضوع