أخر الاخبار

صمت الجزائر أمام عرض خريطة المغرب في منتدى الدوحة يكشف تناقضه الصارخ ونفاقه الواضح


صمت الجزائر أمام عرض خريطة المغرب في منتدى الدوحة يكشف تناقضه الصارخ ونفاقه الواضح

صمت النظام الجزائري أمام عرض خريطة المغرب في منتدى الدوحة يكشف تناقضه الصارخ ونفاقه الواضح

 أثار صمت النظام الجزائري على عرض خريطة المغرب كاملة خلال منتدى الدوحة الاقتصادي العربي في آسيا الوسطى وأذربيجان موجة من الجدل والتساؤلات.


وشاركت الجزائر في هذا المنتدى، ممثلة بوزير الشؤون الخارجية أحمد عطاف، ولم تُصدر أي احتجاج على عرض الخريطة، على الرغم من أن هذه الخريطة نفسها كانت قد أثارَتْ غضبًا وسخطً في الجزائر قبل أيام قليلة.



وفي هذا الصدد، اعتبر  طلال الشرقاوي، أستاذ العلوم الاقتصادية والاجتماعية والسياسية بجامعة محمد الخامس بالرباط والاقتصادي السابق ببنك المغرب، أن صمت الجزائر أمام عرض خريطة المغرب كاملة في منتدى الدوحة يُعدّ تناقضًا صارخًا مع موقفها السابق المُعلن من هذه الخريطة.


وأضاف المصدر ذاته في تغريدة له على منصة “إكس”، أنه “في حين كانت الجزائر قد عبّرت عن رفضها الشديد لهذه الخريطة، واعتبرتها “استفزازًا” و”مُخالفة للقانون الدولي”، فإنها لم تُبدِ أي رد فعل على عرضها في منتدى الدوحة”.


وكان الفريق المغربي قد سافر قبل أيام من وجدة بطائرة أجنبية لمواجهة اتحاد العاصمة في نصف نهائي كأس “كاف”، لكن السلطات الجزائرية احتجزت بعثة نهضة بركان، بمطار هواري بومدين بالعاصمة الجزائر، ومنعتها من دخول البلاد، بسبب خريطة المغرب في قميص الفريق.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-