القائمة الرئيسية

الصفحات

تعليق الوزيرة السابقة شرفات أفيلال بعد مغادرة حزبها لسفينة الحكومة :

تعليق الوزيرة السابقة شرفات أفيلال بعد مغادرة حزبها لسفينة الحكومة
Royaliste Fidel 
في أول تعليق لقيادي في حزب التقدم والاشتراكية، عقب قرار الحزب الخروج من حكومة سعد الدين العثماني، قالت الوزيرة السابقة وعضو المكتب السياسي لحزب الكتاب شرفات أفيلال على صفحتها بموقع فيسبوك: “وأخيرا يُغلق قوس تحالف كانت بوادره الأولى غير مطمئنة”.
وأشارت شرفات أفيلال من خلال تدوينتها إلى شعورها بالبهجة عقب قرار حزبها بالخروج من الحكومة، حيث أرفقت التدوينة بالرمز التعبيري عن البهجة.
يأتي ذلك بعدما أعلن المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، خروجه من حكومة العثماني، وقال إنه “اتخذ قرار عدم الاستمرار في الحكومة الحالية، على أساس أن يظل، من أي موقع كان، حزبا وطنيا وتقدميا يعمل من أجل الإصلاح والديمقراطية ويناضل من أجل تغيير أوضاع بلادنا وشعبنا نحو الأحسن”.
وشدد الحزب على أنه سيظل “معبئا وراء الملك ومصطفا إلى جانب كافة القوى المجتمعية الديمقراطية الحية والجادة، وساعيا إلى الإسهام في النهوض بدور وموقع ومهام اليسار في بلادنا، يساند بروح بناءة كل المبادرات الإيجابية، ويناهض بكل قوة كل ما من شأنه أن يقوض جهود بلادنا وتضحيات جماهير شعبنا من أجل بناء مغرب التقدم والكرامة والحرية والعدالة الاجتماعية”.