القائمة الرئيسية

الصفحات

منتخبو وشيوخ وأعيان قبائل الصحراء المغربية بإقليم طرفاية يشجبون إحداث كيانات معادية للوحدة الترابية


منتخبو وشيوخ وأعيان قبائل الصحراء المغربية بإقليم طرفاية يشجبون إحداث كيانات معادية للوحدة الترابية

منتخبو وشيوخ وأعيان قبائل الصحراء المغربية بإقليم طرفاية يشجبون إحداث كيانات معادية للوحدة الترابية

شجب منتخبو وشيوخ وأعيان قبائل الصحراء المغربية بعمالة إقليم طرفاية، إحداث كيانات معادية للوحدة الترابية تخدم الأجندات الأجنبية وتستغل أجواء الحرية والديمقراطية التي تنعم بها الأقاليم الجنوبية للمملكة، من أجل المس بالسيادة والثوابت الوطنية. وشددوا، في بلاغ أعقب اجتماعا عقد اليوم السبت بطرفاية، على أن "هذا الكيان الوهمي المزعوم الذي يخدم بالأساس أجندة انفصاليي +البوليساريو+ ومن معهم، يسوق دعوات تحريضية واستفزازية تمس الوحدة الترابية للمملكة المغربية ومكتسباتها الدستورية والحقوقية".
وانطلاقا من مسؤولياتهم وواجبهم الوطني، ندد ممثلو سكان إقليم طرفاية بالإجماع، بهذا العمل الاستفزازي "الذي ألف المغاربة قاطبة من طنجة إلى الكويرة، وكذا المنتظم الدولي، سماعه ووقوعه كلما اشتد الخناق على انفصاليي +البوليساريو+ بتندوف، وانكسرت شوكتهم وانكشفت ألاعيبهم وأكاذيبهم وادعاءات من يدعمهم من الجارة الشرقية".
وعلى هذا الأساس، جدد منتخبو وشيوخ وأعيان قبائل الصحراء المغربية بالإقليم بيعتهم لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس وتعلقهم بأهداب العرش العلوي المجيد، مؤكدين تشبثهم بالوحدة الوطنية تحت القيادة المستنيرة لجلالة الملك.